30 مهارة اساسية للباحث النوعي

تأليف
John W. Creswell
Johanna Creswell Baes
ترجمة
الاستاذ الدكتور صلاح الدين علام
عدد الصفحات 422
سنة الطبع 2022
نوع التجليد كرتونيه
رقم الطبعة الاولى
لون الطبعة اسود
القياس (سم) 17*24
الوزن (كغم) 0.809
الباركود 9789957922535
$30.00
$25.50

إن نمط كتابة (John) – كما نأمل أنك سوف تجده في معظم كُتبه – مباشر، ويركِّز على المحتوى الرئيسي المراد تعلُّمه. كما أنه استخدم المحادثة في كتابته، ويتكلم عن خبراته الخاصة، مُستخدمًا الضمائر الشخصية، ويُحافظ على جعْل النصوص صديقة للمُستخدم قدر المستطاع. ويحالو إتباع خطوات أحد ناصحيه المخلصين المُهمين السابقين - (Harry Wolcott) – الذي كَتب بهذا النمط، وفي الوقت ذاته يُوصِّل محتوىً له أهميته فيما يتعلق بالطرائق النوْعية (انظر، Wolcott, 2009, 2010). ويستخدم أيضًا تدريبات بحيث يمكنك ممارسة الأفكار، وتقليل المصادر قدر المستطاع حتى لا تقاطع دون مبرِّر انسياب الأفكار. ويحتوي الكتاب على سبعة أجزاء وفصول قصيرةز وقد جعلنا الفصول قصيرة عن عمْد، بحث أن كلاً منها يمكن أن يُركِّز على مهارة واحدة. وقدَّمت (Johanna) أمثلتها الخاصة من بحوثها طوال هذا الكتاب.

الجزء I يقدِّم بعض الملاحظات المبدئية عما يُستغرق في فهْم البحث النوْعي. وسوف تعرف كيف تفكِّر كباحث، وكيف يختلف هذا التفكير عن التفكير المطلوب من الباحث الكمِّي، وكيف تجَعل دراسة نوْعية مثيرة للاهتمام الفكري والمنهجي، وكيف تتفاوض حول الانفعالات التي تبرز عند إجراء بحْث نوْعي، وكيف تعمل مع المشرفين على البحث من الأساتذة واللجان.

والجزء II يعْرض بعض الأفكار المحورية قبل البدء في تصميم دراسة نوْعية. وتأمَّلنا الأفكار الفلسفية والنظرية التي تناسب طوال المشروع البحثي. واقترحنا أيضًا أن تتوقَّع قضايا أخلاقية، وتُطوِّر خريطة للأدبيات لمعرفة كيف تضيف دراستك إلى المعرفة الموجودة. وأخيرًا، اقترحنا أن تفْهم البنْية المكبَّرة لدراسة نوْعية منشورة – البنْية الداخلية لمشروع مكتوب يقدِّم إسقالة (Scaffold) لدراستك.

وفي الجزء III، أوْضحنا بداية دراسة نوءعية حتى نهايتها. وبدأنا بأفكار حول كتابة عنوان، وإعداد ملخص موجز واضح، وكتابة مقدمة، وعبارة تصوغ غرضًا واضحًا وأسئلة بحثية. وسوف ترى في هذا القسم مدوَّنات، وهياكل تنظيمية نُوصى بها لجعْل عرْض مشروعك البحثي وضوحًا.

وبتسلُّحك بهذه المقدمة، فإننا ناقشنا في الجزء (IV) جمْع البيانات، وذلك بتقييم أنواع البيانات المتوفرة أولاً، ومن ثم مراجعة ما يتعلق بإجراء ملاحظة جيدة، ومقابلة عميقة التفكير. وكذلك ناقشنا جمْع البيانات من مجتمعات مهمَّشة، والوصول ببحثك كوْنيًا لعينات وجمهور يختلف في هوِّياته، مثل: الثقافة، أو النوع، أو العِرْق، أو الحالة الاجتماعية الاقتصادية.

والجزء (V) ينتقل إلى الطوْر التالي للبحث: تحليل النتائج والتحقُّق من صدقها. ويبدأ هذا القسم بالخطوة المُهمة المتعلقة بتشفير البيانات – النصوص، والصُّور. ومن ثم ينتقل إلى تجريدات أكبر، تُسمَّى "موضوعات رئيسة Themes". واستغرقنا أيضًا بعض الوقت لتأمُّل استخدام برمجيات نوْعية للتحليل، ثم انتقلنا إلى التحقُّق من الصدق، وتقييم الثبات من خلال الاتفاق بين القائمين بالتشفير.

وفي الجزء (VI) تناولنا الموضوع المُهم المتعلق بتجميع دراسة نوءعية مكتوبة من خلال الكتابة العلمية، وتضمين عناصر كتابة نوْعية مُهمة. كما تناولنا المفهوم النوْعي للتأمُّل، وكيفية كتابته في دراستك، وكيفية كتابة استنتاج جيد لمشروع بحثي نوْعي. وانتهينا ببعض النصائح عن كيفية نشْر دراسة نوْعية في دورية علمية.

 

وفي القسم الأخير من الكتاب – الجزء (VII) – انتقلنا إلى معاونتك في اتخاذ قرار يتعلق بكيفية تقويم جودة مشروعك البحثي، واختتمنا الكتاب بإلقاء الضوء على الطوْر التالي الذي يبنى على هذا الكتاب – استخدام أنواع معينة من مداخل أو تصحيحات البحث النوْعي، مثل: الإثنوغرافيا، ودراسات الحالة، والنظرية المتأسِّسة – التي سوف توسِّع مجموعة مهاراتك أبْعد من ذلك.