علم النفس الاجتماعي

تأليف
David G. Myers
Jean M. Twenge
ترجمة
الدكتور مفيد نجيب حواشين
الدكتور مراد علي سعد
عدد الصفحات 840
سنة الطبع 2022
نوع التجليد كرتونيه
رقم الطبعة الاولى
لون الطبعة اسود
القياس (سم) 17*24
الوزن (كغم) 1.426
الباركود 9789957922542
$40.00
$34.00

إن علم النفس الاجتماعي يعّلم الطلاب عنّا كبشر: أفكارنا، ومشاعرنا، وسلوكاتنا في العالم الاجتماعي؛ فمن خلال دراسة علم النفس الاجتماعي يتعلم الطلاب التفكير الناقد في سلوكاتنا اليومية، ويكتسبون تقييما لمدى رؤيتنا وتأثيرنا في بعضنا بعضًا.

في علم النفس الاجتماعي، يجد الطلاب الاستكشافات العلمية للحب والكراهية، والإذعان والاستقلالية، والتحيّز والمساعدة، والإقناع، وتحديد المصير الذاتي.

يركز علم النفس الاجتماعي على الكيفية التي يرى بها الناس بعضهم بعضًا، ومدى تأثيرهم وارتباطهم ببعضهم بعضًا. إن هذا الكتاب، بدءًا من القصص التي سيفتتح بها الفصل، يربط موضوع الفصل بالخبرة الإنسانية.

وتبقى سمة الإغلاق البحثي الدعامة الأساسية لهذا الإصدار، حيث تقدم نظرات شاملة على البحوث الحالية في مجال علم النفس الاجتماعي حول العالم. يقدم الإغلاق البحثي للطلاب أمثلة يمكن الوصول إليها عن الكيفية التي يوظف بها علم النفس الاجتماعي الطرق البحثية المختلفة من الملاحظة الطبيعية إلى التجارب المعملية إلى حصاد البيانات الأرشيفية.

هناك سمات تعليمية أُخرى في هذا الإصدار الجديد، وهي على النحو الآتي:

·       سمة التركيز، وهي استكشاف عميق للموضوع الذي يقدمه الكتاب، على سبيل المثال التركيز في الفصل 11: هل الإنترنت يسبب المودة أم العزلة؟

·       في القصة الداخلية، يوضح الباحثون المشهورون بلغتهم الخاصة الاهتمامات والقضايا التي وَجَّهَت نتائجهم، وأحيانًا ضللتها.

·       أما الحواشي، فهي الأفكار في نهاية الفصل عن جوهر الفصل، وتساعد الطلاب على الانخراط في القضايا المثيرة للتفكير والتأملات الشخصية في الفصل.

ويبقى الكثير من السلوك الإنساني لغزارته، ومع ذلك يمكن لعلم النفس الاجتماعي تقديم الاستبصار في العديد من القضايا التي لدينا عن أنفسنا وعن العالم الذي نعيش فيه، مثل:

·       كيف يقود تفكرينا -عن وعي أو عن غير وعي- سلوكاتنا؟

·       كيف يؤثر من هم حولنا في سلوكاتنا؟

·       ما الذي يجعل الناس يؤذون الآخرين وفي أحيانًا أُخرى يساعدونهم؟

إن الإجابة عن هذه الأسئلة هي رسالة هذا الكتاب لتوسيع الفهم الذاتي لدى الطلاب، والكشف عن القوى الاجتماعية الفاعلة في حياتهم.