تعليم وتعلم المهارات الحركية لطفل الروضة

تأليف
الاستاذ الدكتورة انشراح ابراهيم المشرفي
عدد الصفحات 288
سنة الطبع 2022
نوع التجليد كرتونيه
رقم الطبعة الاولى
لون الطبعة 4 لون
القياس (سم) 17*24
الوزن (كغم) 0.611
الباركود 9789957922559
$20.00
$17.00

تعتبر مرحلة الطفولة من أهم المراحل في حياة الإنسان، ففي هذه المرحلة تنمو قدرات الطفل وتتضح مواهبه ويكون قابلا للتأثير والتوجيه والتشكيل؛ لذا فإن العناية بالطفولة والاهتمام بأنشطتها من أهم المؤثرات التي تسهم في تقدم المجتمعات. والتربية الحركية وبرامجها المختلفة من أنجح الوسائل التربوية التي تهدف إلى تحقيق النمو المتكامل للطفل، وتمثل الحركة إحدى الدوافع الأساسية لنمو الطفل، فعن طريقها يبدأ الطفل التعرف على البيئة المحيط به؛ وهذا الميل الطبيعي للحركة هو إحدى طرق التعليم فالطفل يتعلم من خلال الحركة وهي عبارة عن مدخل وظيفي لعالم الطفولة ووسيط تربوي فعال لتحسن وتطوير النمو الحركي والعقلي والاجتماعي للطفل؛ لذا جاءت التربية الحركية نقلة نوعية لتحديث التربية العامة كونها تسعى لتحقيق النمو والتطور في مختلف الجوانب.

ويأتي هذا الكتاب دليلاً واضحاً على الاستجابة لمتطلبات برامج التربية الحركية لإكساب الأطفال المهارات الحركية وتنمية الأنماط الحركية، إذ أن تعلم الحركة لا يعني مجرد العملية الجزئية المتعلقة بالتعلم فقط، بل هو الإطار المعرفي للتعلم الحركي الثري بمختلف الخبرات الإدراكية والمعرفية، فمن خلال الحركة ينمي الطفل ملاحظاته ومفاهيمه، وقدرته الإبداعية، وإدراكه للأبعاد والاتجاهات كالإحساس بالتوازن، والمكان، والزمان، ويكتسب المعرفة بكل مستوياتها فيتعود على السلوك المنطقي وحل المشكلات وإصدار أحكام تقويميه.